شؤون عربية

غرامة 500 جنيها و إخلاء سبيل 20 شخصا في واقعة مسيرة الكعبة بالإسكندرية

قررت نيابة محرم بك، بالإسكندرية، مساء اليوم السبت، إخلاء سبيل 20 شخصا من منظمي الواقعة التي عرفت إعلاميا بـ “مسيرة الكعبة بمحرم بك” بكفالة مالية قدرها 500 جنيها.
ووجهت النيابة اتهامات لهم منها كسر حظر التجوال بالمخالفة لقرار رئيس مجلس الوزراء، فيما جرى استبعاد تهمتي التجمهر وتعريض حياة المواطنين للخطر بعد التأكد من سلام نيتهم.
تلقى اللواء سامي غنيم، مساعد الوزير مدير أمن الإسكندرية، إخطارًا يفيد تنظيم العشرات مسيرة بدائرة قسم شرطة محرم بك حاملين “مجسم للكعبة المشرفة” ابتهاجا بقدوم شهر رمضان الكريم.
وألقى ضباط مباحث قسم شرطة محرم بك القبض على 20 شخصا من المشاركين في الواقعة شارع سامي البارودي بمنطقة غربال، لكسرهم حظر التجوال وتعريض حياة المواطنين لخطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد.
وكشفت تحقيقات النيابة سلامة نيتهم وارتكابهم الواقعة للاحتفال بحلول شهر رمضان وليس لهم أي أهداف سياسية.
وقال المتهمون في التحقيقات أنه يقومون بتنظيم ذلك الاحتفال سنويا في آخر أيام شهر رمضان، تمهيدا لوضع مجسم الكعبة في الميدان احتفالا بشهر رمضان.
تحرر المحضر اللازم بالواقعة وبالعرض على النيابة العامة قررت إخلاء سبيلهم بكفالة مالية، على أن يتم إحالتهم إلى المحاكمة أمام قاضيهم الطبيعي.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات