تكنولوجيا

فرنسية وأميركية تفوزان بجائزة نوبل للكيمياء لتطويرهما طريقة لتحرير الجينوم.

متابعة:- رنا الخيوطي.

أعلنت الأكاديمية السويدية الملكية للعلوم فوز العالمتين الفرنسية إيمانويل شاربنتييه والأميركية جنيفر دودنا، بجائزة نوبل للكيمياء لعام 2020 “لتطويرهما طريقة لتحرير الجينوم”. وستتقاسم العالمتان الجائزة مناصفة فيما بينهما.

وقالت اللجنة إن إسهامات العالمتين مكنت “الباحثين من تغيير الحمض النووي للحيوانات والنباتات والكائنات الدقيقة بدقة عالية للغاية. وكان للتكنولوجيا التي طورتاها تأثير ثوري على علوم الحياة، وتساهم في التوصل لعلاجات جديدة للسرطان، وربما تجعل حلم علاج الأمراض الوراثية حقيقة”.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات