حول العالم

تركيا توضح موقفها حول «الإخوان المسلمين» وطبيعة المشكلة مع مصر

أكد وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، أن بلاده لا تزال تعارض تصنيف الحكومة المصرية جماعة “الإخوان المسلمين” تنظيما إرهابيا.

وقال تشاووش أغلو، خلال مقابلة مع قناة “خبر ترك”، اليوم الثلاثاء، ردا على سؤال حول موقف تركيا من “الإخوان المسلمين”، إن علاقات تركيا الدولية لا تقوم على أحزاب أو أفراد، مشددا على أن المشكلة مع القاهرة مقتصرة فقط على ما تعتبره أنقرة “انقلابا” في مصر.

وأكد تشاووش أوغلو أن تركيا تعارض تصنيف مصر لجماعة “الإخوان المسلمين” تنظيما إرهابيا، مشيرا إلى أن الحكومة التركية تعتبرها حركة سياسية.

ويأتي تصريح وزير الخارجية التركي تزامنا مع مؤشرات على تحسن محتمل في العلاقات بين مصر وتركيا والتي تشهد أزمة سياسية منذ العام 2013 بعد رفض السلطات التركية القاطع لعزل الجيش المصري للرئيس الراحل، محمد مرسي، القيادي في جماعة “الإخوان المسلمين” و”أول رئيس مصري منتخب ديمقراطيا” حسب أنقرة، التي رفضت سابقا الاعتراف بشرعية الرئيس المصري الحالي، عبد الفتاح السيسي.

والشهر الماضي أعلنت تركيا استئناف اتصالاتها الدبلوماسية مع مصر، كما وجهت لوسائل الإعلام المصرية المعارضة العاملة في الأراضي التركية بتخفيف النبرة تجاه السلطات في القاهرة.

وبدأ الطرفان محادثات بعيدة عن وسائل الإعلام حول تطبيع العلاقات لكن بعض المصادر قالت إن القاهرة علقت هذه الاتصالات حتى إشعار آخر بسبب بطء سحب تركيا “المرتزقة” من ليبيا.

المصدر: رويترز

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات