حول العالمشاهد

اعتداء وحشي من مدرسة لبنانية على طفل سوري والسلطات تتحرك… فيديو

شارك رواد وسائل التواصل الاجتماعي على مختلف المنصات في لبنان مشاهد فيديو مؤلمة توثق حالة اعتداء “وحشي” استهدفت طفلا سوريا صغيرا.

وتداول المواطنون بشكل واسع مشاهد تظهر قيام فتاة لبنانية، قيل إنها مدرسة، بضرب طفل سوري بشكل مبرح ومؤلم، في مشاهد لاقت استياء واسعا.

وتظهر في الفيديو شابة تلاحق طفلا قيل إنه سوري، وتقوم بركله عدة مرات ثم تطيحه أرضا، ليتدخل على الفور مواطنون لبنانيون كانوا في المكان ويمنعوها من متابعه اعتدائها.
ونقلت “العربية” عن مصادر من وسائل التواصل الاجتماعي، تفيد بتحرك الحكومة اللبنانية على الفور بعد رصد المشاهد.

وأكدت المصادر أن مدعي عام جنوب لبنان، القاضي رهيف رمضان، تدخل على الفور وفتح تحقيقا بالحادثة.

ونوهت المصادر إلى أن القضاء اللبناني يتخذ الإجراءات المناسبة والقانونية بحق الفتاة المعتدية، مؤكدا أن “لا شيء يبرر هذه الوحشية”.

وبيّن متابعون في وسائل التواصل الاجتماعي أن السيدة اعتدت على الطفل بحجة قيامه بشتم ابنها، رغم نفي الطفل السوري ادعاءات الشابة.

ونقل البعض تفاصيل ما جرى يوم الحادثة، حيث قال الطفل أكثر من مرة للأم إنه لم يتعرض لابنها، بينما استمرت هي بالاعتداء عليه وهددته بترحيل عائلته من لبنان.

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات