حول العالممنوعات

نشر الثقافه العربيه عبر منصات التواصل الإجتماعى

التوثيق والهجرة أكثر الموضوعات رواجا لدى العرب على الإنترنت

كتبت- شيماء دراز

يعد الفضاء الالكترونى الان بديلا للكثيرين لأرائهم وخبراتهم بل انه منصه لكل شىء وبكل الطرق , يكفى أن تكتب مايخطر على ذهنك على محرك البحث الاعلى بالعالم جوجل , ليدلك على ماتريد .

ثم ظلت تلك المنصات تتسع منها المرئى والمسموع والمقروء , بل تجمع معظم تلك المنصات عدة وسائل وطرق لايصال المادة المقدمة.

وقد إتخذ العديد من تلك المنصات وسيله لابداء ارائيهم , ويطلق عليهم بلوجر او يوتيوبر , وقد برع العرب فى ذلك , خاصة المقيمين بامريكا او إحدى الدول الأوروبيه , لينقلوا تجربتهم بالسفر , او يعرضوا خدمات الإنترنت المختلفه , أو ثقافتهم , مثل توثيق حسابات الفيس بوك وتويتر , ولعل ابرزهم بتلك الفترة  الفيديوهات الفردية لحساب باسم بابا تامر , وفيديوهات عائليه باسم فريندز.

ورغم ان مجال دراسه بابا تامر ( او تامر وديع ) بعيد تماما عن السوشيل ميديا ولكنه اصبح من اشهر البلوجر واليوتيوبر لإستخدامه الأسلوب الساخر فى طرح الأفكار ولعل ابرزها تعليقه حول حصول محمد رمضان على دكتوراة فخريه فتواصل بابا تامر مع الأكاديمية وحصل على شهادة مشابهه بطريقه ساخرة يوضح بها كيف حصل رمضان على ذلك .

بالإضافة للعديد من الأفكار الجدية ولكن بطريقه ساخرة مثل كيفيه الهجرة للولايات المتحدة الامريكية وتعلم الانجليزيه ومواجهه التنمر والعنف ضد المراءة العربيه والاسرة بالوطن العربي وغيرها.مستخدما عدة منصات لذلك منها الفيس بوك وتويتر وتيك توك وإنستجرام للوصول لمختلف الإهتمامات بالوطن العربي خاصة انه يتناول مختلف القضايا التى تهم اطياف الوطن العربي سواء دول الخليج او شمال إفريقيا أو دول الشام .

جدير بالذكر ان بابا تامر هو اسم الشهرة لتامر وديع ومن سجلات صفحاته على السوشيل ميديا فهو مصرى هاجر للولايات المتحدة الامريكية منذ عشرون عاما للدراسة ويشغل الأن مدير إدارة التدريب بإحدى المستشفيات الأمريكية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات